منتدى ابداع شباب الحاسوب
نرحب بابزائرنا الكريم
تفضل وسجل معنا
وانشالله تلقى في منتدانا
كل مايسرك


منتدى يختص في جميع مجالات الحاسوب والانترنت والعلوم الاخرى
 
الرئيسيةحاسوب نتس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بشره ساره لقد تم بعون من الله وتوفيقه افتتاح منتدى ابداع شباب الحاسوب sa-computer.yoo7.com الذي يختص بمجالات الحاسوب والانترنت المختلفه كما يحتوي على بعض المجالات الثقافية والاجتماعية المختلفه نرجوا ان تساهموا فيه وتفيدون وتستفيدون منه
اعضانا الاعزاء ادارة المنتدى تفتح باب الترشيع للأشراف على اقسام المنتدى المختلفه ومن يرى في نفسه القدره عليه ان يكتب طلب في قسم طلابات الاشراف وبتوفيق للجميع
لقد تم انشاء صندوق للدردشه بين الاعضاء لتبادل الاراء مباشره ليصبح الاعضاء عائله واحده
نعمل جميعاً على نشر الفائدة فشارك في هذا العمل ولا تكتفي بالمشاهدة فقط .. كلمة الإدارة

شاطر | 
 

 أختي الزوجة..أين عقلك؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ظرغام
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 292
تاريخ التسجيل : 21/10/2010
الموقع : في قلوب المحبين

مُساهمةموضوع: أختي الزوجة..أين عقلك؟   الإثنين مارس 07, 2011 11:06 pm















بعد خلاف صغير ومشكلة يسيرة بادرت بالاتصال على والدتها بصوت متهدج ونبرة حزينة و بعد مقدمة توجع القلوب وتفطر الأكباد نقلت لها مشكلة غير المشكلة التي حدثت لها مع زوجها حيث (التضخيم والمبالغة)، وللأسف بعض الأمهات يتفاعلن مع هذا الانفجار العاطفي لبناتهن (بحماقة) فتجدها توجه ابنتها بنصائح سقيمة (مفخخة) وتوجيهات (تعبوية تحريضية) تجاه الزوج، وبعدها لاتسل عن النتائج.. خصام وقطيعة، توتر وشقاق،ثم طلاق!


وقفات:


* إن العاقل أختي الزوجة لا يقدم على أي تصرف إلا بعد قياس الخسائر والمكاسب!
هل سألتِ نفسك عن الفائدة المحنية من نقلك لمشاكلك الزوجية لبيت أهلك؟
وهل تتوقعين أن والدتك ستقف موقف الحياد وأنت تشكين إليها وقد قطعتك العبرات وترقرق الدمع في عينيك!؟
إن المكسب الوحيد من هذه التصرفات لايتجاوز الاستمتاع (بإدانة) الزواج من قبل من حولك والتعاطف معك وهو مكسب ضئيل خسيس! والحكماء هم من يقاومون تلك الرغبة المشتعلة ويؤجلون إشباعها في سبيل مصلحة أعظم ألا وهي المحافظة على عش الزوجية.
أما الخسائر فهي كثيرة فمنها خيانة الزوج بإفشاء أسراره وكشف ما يجب أن يستر في حياتكما إضافة إلى تصعيد المشكلة وتكثير أطرافها وهذا ما سيزيدها تعقيدا وصعوبة.
وكذلك إزعاج الأم وتأجيج قلبها على الزوج كما أن إقحام الأم في تلك المشاكل ليس من البر في شيء فإشغال الأهل وتكدير مزاجهم في مالا يستحق وتحميلهم أعباء إضافية أظنها إحدى ضروب العقوق..
وهذا لايعني إخفاء كل شيء عن الأهل فهناك حالات لايسكت عنها (كإدمان أو عنف دائم) تستلزم الاستشارة وأخذ الرأي ولكن يجب أن ينتقى هذا الشخص بعناية والمفارقة أنه سوف يأتي يوم وتندمل فيه جراحك وتتجاوزين الموقف لكن قلب والدتك المستعر من سيطفئه؟
كثير من الإخوة يشتعل قلبه ويحمر أنفه ويتمعر وجهه إذا ما سمع شكوى أخته من زوجها وتراهم بعدها يتورطون في تصرفات (صبيانية خرقاء)كان يعمد أحدهم إلى الاتصال بالزوج وسبه وشتمه وهو بهذا التصرف لاينتصر لأخته في الحقيقة إنما ينتصر لكرامته التي يظن أنها قد مست! وهم كمن يجاهد في غير عدو للأسف! والكثير من الأزواج لايقبل مطلقا بتلك الإهانات ولا يرضى بها من أي كائن كان ولو كان ثمن ذاته الجريحة الانفصال فلن يتردد فيه! و بعدها ستعود الزوجة إلى بيت أهلها وقد سبقها لقب مطلقة!!
والمفارقة المضحكة المبكية أن هولاء الإخوة (الأشاوس) لن تجدهم حاضرين فيما لو احتاجت إليهم أختهم مستقبلا في قضاء حاجة لها (وأنا لا ألومهم فالكل منشغل بنفسه ولا طاقة لهم بتحمل أعباء إضافية) وعندها ستعرف حق وقدر الزوج! وكثيرا ما سمعت من أخواتي المطلقات يتحدثن بلهجة غلفها ندم بالغ وحسرة موجعة جملة (نار زوجي ولا جنة أهلي)
* أختي الزوجة إن العقل والنقل يتفقان على أن زوجك هو أقرب الناس إليك وحتى من أهلك فما بالك تضعينه في مربع الأعداء؟ وتستغلين المواقف تجيشين الكل ضده وتحرضين الكل على رفضه!
* إن الأزواج العقلاء هم الذين يسيطرون على مشاعرهم ويروضون انفعالاتهم ويبذلون الوسع نحو الخروج من نفق الأزمات واحتواء المشاكل ومن غير المتوقع أن يتعامل الأهل بهدوء وعقلانية مع تلك الأزمات وما يصاحبها من هالات ضخمة وتهويل.. إن العقل لايقاس في لحظات الصفاء والحب الصادق إنما يختبر في أوقات الألم لذا فإن احترامك لزوجك وتقديرك له يكون على المحك عندما تختلفان فاحرصي على أن تنجحي في الاختبار..


موقف ودروس:


روى البخاري ومسلم عن سهل بن سعد قال: جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم بيت فاطمة فلم يجد عليا في البيت فقال أين ابن عمك قالت كان بيني وبينه شيء فغاضبني فخرج فلم يقل عندي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لإنسان انظر أين هو فجاء فقال يا رسول الله هو في المسجد راقد فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو مضطجع قد سقط رداؤه عن شقه وأصابه تراب فجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسحه عنه ويقول (قم أبا تراب قم أبا تراب)
تأملت في هذا الحديث فوجدت عجبا ,هل لاحظتم حكمة الحبيب اللهم صل وسلم عليه؟ حيث لم يستقص ولم يسأل عن سبب الخلاف وكذلك فاطمة رضي الله عنها لم تتحدث عن أي تفصيل ولم تذهب لبيت والدها تنوح وتصيح إنما أجابت على قدر السؤال لا أكثر، ولا حظوا ما فعل وليقتد به الآباء المندفعون قصيرو النظر والإخوة المتهورون، ذهب وهو يعلم أن ثمة خلافا حدث بين علي وفاطمة فلم يعنف عليا ولم يوبخه ولم يحقق معه ولم يغلظ له بالقول بل عالج الأمر بحكمة وترو بمداعبة علي وممازحته بقول قم أبا تراب فما أعظم الأب وما أعقل الزوجة.


اللهم وصلِ وسلم على سيد المرسلين ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sa-computer.yoo7.com
 
أختي الزوجة..أين عقلك؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابداع شباب الحاسوب :: منتديات عامه :: الحوار والنقاش العام-
انتقل الى: